قصص واقعية , قصص رعب حقيقية

القصة الاولى: 
استيقظت عمتى من النوم على صوت غريب فى غرفتها كأن شخصا يطرق على خزانة الملابس بجانبها
اخذت تنظر حولها فوجدت ما بدا لها انه طفل صغير ذو بشرة سوداء كان هذا شيئ غريب لانها لاتعرف اطفال يشبهونه 
ولكن الاغرب انه ليس له اقدام انما يطير فى الهواء لم ينظر الطفل تجاه عمتى كأنها ليست موجودة فى الغرفة واكمل طريقه 
تاركا الغرفة . 
القصة الثانية:
كان الرجل عائدا من عمله فى وقت متأخر من الليل والطريق خالى من المارة عندها قابل رجلا قصير القامة وليس هذا بالامر الغريب