شبح "كوندى" يشعل النيران فى المبنى , قصص رعب حقيقية



"كوندى" هى فتاة احترقت فى غرفتها بسكن الطالبات التابع لجامعة مونتيفالو بولاية الاباما امام اعين صديقاتها .
احترق سريرها بعد ذلك اشتعلت النار فى ملابسها وجسدها حتى تفحمت الفتاة ولم ينقذها احد.
وتقول فتاة سكنت فى غرفتها بعد الحادثة بسنوات انها سمعت احد يطرق باب غرفتها فلما فتحته وجدت فتاة تحيط النيران بها وتصرخ قائلة "ساعدونى" تقول الفتاة اغلقت الباب من الخوف وداخل الغرفة وجدت سريرى يشتعل وعندما صرخت طلبا للمساعدة اختفت النار ولم تترك اثر على السرير.