شبح مقبرة غريسلاند مقبرة



غريسلاند مقبرة في شيكاغو، إلينوي يسكنها شبح لفتاة صغيرة يقال انه يخرج من تمثال للفتاة 

موضوع فى المقبرة .
واحدة من أغرب القصص التى ذكرت عن مقبرة غريسلاند هو انه يوجد تمثال لفتاة فى 6 من عمرها تدعى "اينيز كلارك"

التى قتلها البرق ، وهو تمثال بالحجم الطبيعي للفتاة وضع على قبرها داخل صندوق زجاجى لحمايته.
تمثال اينيز لا يزال في حالة ممتازة حتى اليوم. يمثل  اينيزجالسة على كرسي صغير، ترتدى ملابسها المفضلة وتمسك بشمسية صغيرة. يقول السكان المحليون أن شبح اينيز لا يزال يسكن مقبرة غريسلاند.
هناك قصص عن اصوات غريبة لبكاء صادر من التمثال، ويدعى البعض ان التمثال يختفى من الصندوق عندما يكون هناك
برق وعاصفة ويظهر مرة اخرى بعد انتهاء العاصفة.
واثناء اختفاء التمثال تظهر اينيز وتتجول فى المقبرة.