الاختان سميث


قصص رعب | قصص رعب حقيقية | قصص جن | قصص مرعبه | قصص رعب حقيقية | قصص جن حقيقية | قصة جن | قصص جن واقعية | موقع رعب | قصص واقعية عن الجن | قصص واقعية مرعبة | قصص واقعية رعب | قصصة حقيقية مرعبة بالصور | قصص واقعية عن الشياطين | قصص عن الجن | صور حقيقية مرعبة | صور رعب | اماكن مسكونة | منازل مسكونة | بيوت مسكونة | ro3bonline

 في بلينفيلد، ويسكونسن.  نوفمبر 2007 تلقى فتى يدعى جون سميث رسالة الكترونية من مجهول جاء فى نصها "مرحبا جون نحن شقيقاتك الاختان سميث الاكبر منك سنا ونعيش معك فى المنزل"  لم يكترث جون لامر الرسالة معتقدا انها مزحة .
وفى اليوم التالى تلقى رسالة اخرى تحتوى على صور لفتاتان توأم مقتولتان وكتب عليها "الاختان سميث قتلتا على يد مجهول" 
بحث جون عن معلومات تخص هذه الحادثة فأكتشف انها حقيقية حدثت عام 1993 للفتاة ليزا سميث 19 وشقيقتها سارة سميث 15 عاما في منزل والدهم في ليلة 17 نوفمبر حوالى الساعة 1:30 صباحا حيث تم قتلهما فى غرفتهما التى اصبحت غرفته فى الوقت الحالى 
لم يصق جون ما قيل له فأرسلت له رسالة اخرى فحواها "انظر داخل الخزانة " فتح الصبى الخزانة واخرج ملابسه وكل ما فى الداخل وعلى ارضية الخزانة عبارة "للذكرى ليزا وسارة - 1993".
فى اليوم التالى عثر على الفتى مقتولا بنفس الطريقة ولم يعرف حتى الان ما الذى حدث معه الا الرسائل التى وجدتها الشرطة والملابس التى اخرجها والعبارة المكتوبة على ارضية الخزانة .
لكن السؤال هنا من قام بأرسال الرسائل لجون ومن الذى قام بقتله.