الطفلان الغامضان



في عام 1887
، تم العثور على طفلين صغيرين بمفردهما بالقرب من بلدة البانجو الاسبانية سمع صوت صراخهم  بعض العمال فى احدى الغابات بقرب كهف كانا يرتديان ملابس من قماش يلمع بطريقة غريبة ويتحدثان بلغة لم يفهمها عمال الانقاذ ولكن الاغرب هو لون بشرتهما الاخضر.
تم نقلهم
إلى اقرب مشفى،توفى الصبى بعد وصولهم بوقت قليل لانه رفض ان يأكل أي شيء. لكن الفتاة نجت ومن الغريب انها استطاعت التحدث بالاسبانية فى وقت قصير، وقالت انها وشقيقها اتوا من مكان اخر وان كل السكان هناك لهم نفس لون البشرة الاخضر وقالت انها وشقيقها سمعا انفجار كبير وبعد ذلك وجدا نفسيهما فى الكهف.