الزائر المظلم

منذ ان كان عمرها 15 عام بدأ الشبح المظلم يتردد على غرفتها كل ليلة تراه وهى مستيقظة وايضا فى احلامها لم يكن يفعل اى شئ سوى الوقوف دون حراك فى احد أركان الغرفة بمعطفه الاسود الطويل وقبعته و وجهه المظلم الخالى من الملامح ومع ذلك تشعر الفتاة بأنه يحدق بها .
وبدأ شره يظهر بعد سنوات عندما تزوجت .فأصبحت حياتها مع زوجها مستحيلة من كثرة المشاكل فقد كان الشبح المظلم يتحدث اليها ويهمس لها وهى نائمة قائلا"انها ملكا له وحده" فتستيقظ فى حالة من الرعب الشديد الذى كاد يصيبها بالجنون فتجد كدمات على جسدها وبالتحديد حول معصميها كأن احدا كان يقيدها.