شبح السيدة العجوز فى القاعة , قصص رعب حقيقية


 انتقلت الأسرة إلى منزل جديد في الاباما .فى اليوم الاول بينما يتناولون الغداء بالنطبخ فى الطابق السفلي  فجأة سمعوا صوت
غطاء المرحاض من الحمام في الطابق العلوي .لكنهم لم يروا احد يصعد الى الاعلى كما ان جميع افراد الاسرة يتناولون الطعام بالطابق السفلى. وفى ذات الليلة و الجميع نيام سمع الطفل الاصغر صوت احد يسير في القاعة. اسرع الى الطابق السفلي لإخبار والدته التى اكدت له انه يتوهم ذلك، في الليلة التالية حدث نفس الشيء فذهب يلقى نظرة و رأى هناك امرأة عجوز كأنها دخان تمشي ببطء فى القاعة. فصرخ حتى جاءت أمه.عندها اختفت المرأة ،. قال لأمه ما شهد، فأخبرته أنها في الوقت نفسه فى الطابق السفلي شاهدت يد متوهجة تخرج من السقف . ظل شبح السيدة العجوز يظهر فى  المنزل حتى اعتادت الاسرة على  ذلك .بعد اشهر عرفت الاسرة قصة هذا الشبح و هى انه سكن المنزل بعد وفاة السيدة العجوز مالكة المنزل محروقة داخل منزلها والغريب ان الشبح لم يعاود الظهور بعد ان عرفت الاسرة هذه قصة.