شبح البيانو القديم



تركت عائلتها المنزل القديم  وانتقلوا الى اخر فى مونتريال عندما كنت في الحادية عشرة من العمر .اخذ المُلاك السابقين كل ما يخصهم فى المنزل إلا بيانو قديم ترك بمفرده فى إحدى الغرف .حاولوا كثيرا الاتصال بهم لمعرفة سبب ترك هذا البيانو هنا لكنهم فشلوا فى الوصول اليهم .فقررت العائلة بيعه لكن كانت هناك مشكلة هى ان حجم البيانو كبير لدرجة لا تسمح بمروره من اى باب من ابواب المنزل فكيف تم إدخاله كان هذا السؤال الذى لم يعرفوا اجابته.فتركوه مكانه.
و فى ليلة جلست ابنتهم ذات 11 عام تشاهد التلفاز بمفردها بغرفة البيانو الذى كان خلفها و فجأة سمعت صوت عزف يصدر منه نظرت خلفها معتقدة بأنه احد اخوتها لكن لم تجد احد يجلس امام البيانو لكن على المرآة التى وضعتها امها فوقه رأت رأس احدهم ينظر الى الاسفل على اصابعه التى تعزف.كان كل ذلك كالحلم بالنسبة لها خاصة انه تلاشى فى لحظات.حاولت عدة مرات رفع غطاء البيانو لكنه لم يفتح بسبب قِدمه لذلك قامت بكسره و داخله وجدت صور لطلاب مدرسة لكن لم يكن من بينهم الشخص الذى رأته .
مرت عدة ايام لم يظهر فيها الشبح فى المرآة حتى انها كلما مرت نظرت فيها لعلها تراه.لم يخيب ظنها وظهر لها لكن هذه المرة ليس فى المرآة انما وقف امامها ممسكاً بشعلة نار يريد احراق البيانو لكنها صرخت من الخوف قبل ان يفعل فأختفى من امامها.
 لم تره بعدها ابداً لا فى المرآة ولا خارجها لكن صوت الغزف على البيانو مازالت تسمعه وهى الان فى 15 من عمرها .