زيارة شبح فى منتصف الليل , قصص رعب حقيقية

رغم انهم يعيشون فى هذا المنزل منذ 25 عام لم يروا فيها اى اشباح او ظواهر غريبة .الا ان ذلك لا يعنى ابداً ان المنزل خالٍ من الاشباح والجان .و ما حدث مع احدهم اكد ذلك .فبينما هو نائم فى غرفته استيقظ فجأة على لمسات يد باردة على وجهه وامامه وجد طفلة صغيرة لا يتعدى عمرها 9 سنوات تنظر اليه بنظرات كلها غضب حاول التحدث اليها لكن صوته احتبس و لم يستطع اخراج اى صوت ايضا جسده اصيب بالشلل فلم يقوى على الحركة ظل الوضع هكذا لمدة دقيقة تقريبا حتى تحركت الطفلة وانتقلت الى الجانب الآخر من السرير بعد ذلك اختفت تماما. بعدها استعاد قواه وقدرته على الكلام .كل من سمع قصته اعتقد انه كان يحلم لكنه متأكد ان ما حدث معه لم يكن حلم.