اعتقد ان منزلنا مسكون بالاشباح , قصص رعب حقيقية

 ....اشتريت منزلا جديد عام 2000 وانتقلنا اليه انا و اسرتى. في بعض الأحيان كنا نسمع بعض الخطى التي بدت لنا انها اتية من على السطح. واعتقدنا انها فئران اوقطط لذلك لم نهتم بها. وسمعنا أيضا موسيقى البيانو في الطابق العلوي في بعض الأحيان من نفس المنطقة حيث كانت الخطى.سنة 2001  حدث معى شيئا غريب فى ليلة ما كنا نائمين و استيقظت بين الساعة 2 و 3 صباحا لأجد امامى رجل فى الـ30 من العمر تقريبا اشقر الشعر بشرته بيضاء شاحبة ويرتدى ملابس بيضاء رغم ان الغرفة كانت مظلمة لكنى استطعت رؤيته جيدا بسبب ضوء مصابيح الشارع الذى يتسلل الى الغرفة عبر النافذة . كان ذلك الشاب المجهول ينظر الى زوجتى ويمعن النظر وفجأة عندما شعر بى  نظر الى وكشر عن انيابه كانت اسنانه تشبه اسنان الوحوش .قفزت من مكانى واشعلت النور بسرعة لكنه كان قد اختفى وعلى اثر حركتى استيقظت زوجتى وسألتنى "ماذا هناك" فأجبتها "لا شيء فقط رأيت كابوس"
بعد اربع سنوات من رؤية الكابوس الذى كنت قد نسيته تماما جاء لزيارتنا ابن عمى و زوجته وقضيا الليلة معنا .لكن فى الليل قامت زوجته تصرخ , اسرعنا اليها لنعرف ما الذى اصابها .فأكدت لنا انها بخير لكنها رأت كابوس مخيف كان فيه شاب اشقر يقف على حافة سريرها  وينظر اليها بطريقة مخيفة وعندما حاولت ان تهرب من امامه وجدت نفسها غير قادرة على الحركة .لا اخفى عليكم لقد شعرت بالرعب عندما قالت لي كيف كان شكله اشقر ببشرة بيضاء باهتة،و ملابسه بيضاء. فتذكرت على الفور كابوسى الذى رأيته عام 2001. و اضافت قائلة "اظن ان منزلك مسكون !"في وقت لاحق من صباح ذلك اليوم كنت أجلس على الشرفة وجاء ابن عمي  وقال "ستعانى من متاعب كثيرة إذا كان منزلك مسكون""أعرف" هذا ما اجبته به. وفى الليل بينما كان هو نائما على الأريكة حوالي الساعة 2 - 3 صباحا، استيقظ لأنه سمع صوت احد ما فى غرفة الجلوس، وبالفعل وجد هناك رجل اشقر لكن ليس فى غرفة الجلوس انما يقف دون حراك امام غرفة نومى .قال لى ان الرجل اختفى عندما اقتربت منه , لم اسأله كيف كان شكل هذا الرجل فيكفينى قوله بأن الرجل اشقر لأعرف انه الرجل ذاته الذى رأيته ورأته زوجة ابن عمى .
ازدادت الانشطة الخارقة  فى المنزل وبلغت حدا لا يطاق , فبعد ان كان صوت خطوات فى الليل فقط اصبح فى النهار ايضا وهناك الاشياء التى تنقل وتتحرك من اماكنها امام اعيننا واشياء تختفى حتى انه فى احدى المرات عدنا الى المنزل بعد غياب 3 ايام فقط  ووجدنا المنزل مقلوب رأس على عقب وكأن اعصار ضرب المنزل من الداخل.
ارسلت زوجتى وابنائى الى منزل اقاربنا وبقيت فى المنزل بمفردى  وسرعان ما ادركت ان هناك شبح آخر فى المنزل غير ذلك الشاب الاشقر فهناك فتاة آسيوية بشعر اسود طويل ورداء رمادى تقف دائما فى احد اركان المنزل . رأيتها مرة واحدة وكانت تنظر الى بنظرات حزينة .
مرت سنوات لم ارى فيها الشبح الاشقر ولا الفتاة الآسيوية وفى عام 2009 عادا .فى ظهر احد الايام كنت أخذ قيلولة واستيقظت فشعرت بأن احد ما يمسك بذراعى بكل قوة فتحت عينى ورأيت الفتى الاشقر فحاولت ابعاده عنى حتى اختفى وكانت بصحبته الآسيوية لكنها لم تمسك بى بل اكتفت بالنظر الى من بعيد وهى تبكى .
اكتشفت زوجتى ان هناك شبح ثالث بالمنزل وهو رجل عجوز رأته فى احدى الليالى وهو يتمشى فى ارجاء المنزل لكنى لم اره شخصيا .
طوال سنوات بقائنا فى ذلك المنزل لم اشعر بأن هناك خطر على حياتنا من قبل هؤلاء الثلاثة لكن زوجتى اصرت على الرحيل من ذلك المنزل لانها تتعرض لصفعات وهى نائمة وعندما تستيقظ تجد كدمات على جسدها . لذلك تركنا المنزل فى عام 2010 وعرضناه للإيجار واخبرت المستأجرين الجدد بأن المنزل مسكون لكنهم لم يصدقونى .
.....