صورة الفتاة الشبح فى المرآة , قصص رعب حقيقية


كانت مسافرة هى ورزوجها بسيارتهم لزيارة ابنتهم التى تدرس فى مدرسة داخلية فى بلدة بعيدة عنهما وعلى الطريق توقفا لتناول الغداء فى احدى المطاعم التى تقع على الطريق كان للمطعم حمام منفصل لكن لايبعد كثيرا عنه ذهبت اليه الزوجة لتغسل يدها بعد ان انتهت من الاكل .كان الحمام صغيرة جدا، فقط ثلاثة أكشاك وثلاثة احواض ومرآة طويلة تمتد فوق الاحواض الثلاثة كانت الزوجة بمفردها فى الحمام وهى متأكدة من ذلك لأن ابواب المراحيض الثلاثة كانت مفتوحة على مصرعيها .وفجأة بينما كانت تغسل يدها رأت انعكاس لصورة فتاة فى المرآة لم تتبين ملامحها جيدا بسبب الاضاءة السيئة فى الحمام لكنها رأت شعرها القصير المنسدل وملابسها الرثة فى البداية اعتقدت بأنها فتاة عادية لكنها لحظات قليلة حتى بدأت تدرك الواقع المخيف لهذه الفتاة وفكرت قليلا كيف دخلت هذه الفتاة الى الحمام ولم تلاحظ دخولها واذا كانت هنا من البداية فأين كانت مختبأة والابواب كلها مفتوحة نظرت الزوجة خلفها لتتأكد من ان الفتاة ليست كما تعتقد لكنها لم تجد لها اثر اختفت فجأة كما ظهرت.