آشماداي ملك الجن والعفاريت



آشماداي ملك الجن والعفاريت 
آشماداي ورد في سفر طوبيا كاسم لملك من العفاريت
و على حسب التراث العبري، هو عفريت المتعة ومسؤول عن بيوت اللعب اللهو
وأضيف في الأدب المسيحي إلى قائمة أمراء الجحيم السبعة ،
هو أحد هولاء الجن والعفاريت المقربين من إبليس ويهوه في المحكمة الإلهية
ومسؤول عن إلحاق الضرر بهولاء الذين لايلتزمون بتعاليم الكوشر
ويقال انه أحد العفاريت التي ساعدت سليمان على بناء الهيكل.
لم يذكر في القرآن الكريم ولكنه ذكر عن تحكم سليمان بالجن والعفاريت وأعمال البناء التي كانوا يقومون بها لأجله
لقد تم وصف هذا المخلوق من قبل كولن دي بلانس رئيس اساقفة باريس الذي جسدة في لوحتة المعلقة في الكنيسية الكاثوليكية الرومانية بباريس حيث صورة كأنسان علي هيئة وحش له ثلاث رؤوس 
الرأس الاولي علي هيئة رأس انسان تنفس نار 
الثانية علي شكل رأس خروف 
والثالثة علي شكل رأس بقرة 
يجلس علي اسد ذو اجنحة تنين 
و هناك وصفاً أخر له :
يظهر بجسم قوى مع الرؤوس الثلاثة التى يخرج من فم احداها لهيب النار المتوهج
وهو جالس على جسم تنين قوى ممسكاً حربة
ورايه كعلامة له وهو وسط جحافل من اعوانة
وهو يمتلك من الارواح اثنين وسبعون روح من ارواح جهنم
وفى كتاب المطرقة 1486 ذكر ايضا وصفا اخر جاء على لسان " سيباستيان ميكايليس انه يعد من الشياطين التى ترمز للشهوة 
كما صوره عالم من علماء دراسة العالم الاخر من العفاريت و هو القديس يوحنا فى القرن السادس عشر وهو اعتبر شهر نوفمبر " مصدر لاظهار قوته "
كما انه يمتلك 72 جحفل من الشياطين تحت قيادته. وقيل انه واحد من ملوك الجحيم تحت وسيفر وهو الشيطان او ابليس" الإمبراطور ". انه يحرض على القمار، وهو المشرف على جميع منازل القمار في ملعب الجحيم.
وبعض المؤلفين يذكرون ان اشمادي هو أمير الانتقام
وليس الشهوة

 
منقول : من مكتبة التاريخ 

ليست هناك تعليقات