شبح القتيلة ... الجزء الثالث ( ليست جريمة )


- الغريب يا صديقتى ! هو انك صدقتى انى قادرة على ارتكاب مثل هذه الجريمة البشعة ...
- قبل ان تخبرينى بهذا الامر الغريب سأروى لك تفاصيل الحادثة و التى توصلنا لها من خلال الادلة و التحقيقات ....
- انتظر انت قبل ان تروى اكاذيبك و تتهمنى بارتكاب الجريمة عليك اولا ان تقوم باستجوابى ثم اننى اريد ان القى نظرة على الجثة ايضا ربما لا اعرفها و لم اقابلها فى حياتى , انت اجبنى لما لا يرد على احد ساذهب لاراها ولن انتظر حتى يجيبنى هذا الشرطى الغبى , مجموعة من المغفلين لا اعرف كيف لا يطلبون معلومات من صاحبة المكان الذى ارتكبت فيه الجريمة , هذه المرة ساستجمع قوتى و انظر الى الجثة علنى اعرفها , ابتعدوا عن طريقى جميعا , هذا غريب من اين اتت هذه الدماء على ملابسى و يدى فانا لم اقم بلمس الجثة ابدا, اه يالهى انها ترتدى ملابس نومى لم الاحظ ذلك عندما نظرت اليها فى المرة الاولى , هذا مستحيل , بالتأكيد هذا حلم او بالاحرى كابوس .  انا اعرفها جيدا و من سيعرفها اكثر منى , هذا يفسر كل شىء بات الامر واضحا الان ...
الصديقة للشرطى :
- حسنا تفضل اخبرنى بما توصلتم اليه ؟
- قالت الخادمة ان سيدتها معتادة دائما على تناول الفاكهة فى غرفتها و تستخدم فى ذلك السكينة الصغيرة التى طعنت بها الجثة و ساشرح لك ما حدث بالتفصيل كما عرفنا من الادلة , كانت صديقتك تجلس على هذه الاريكة امام التلفاز و تتناوال الفاكهة ثما قامت لتحضر شىء ما او تقوم بامر ما و هى ممسكة بسكين الفاكهة فى يدها و فى طريقها اصطدمت بتلك الطاولة الموجودة امام الاريكة و التى كان موضوع عليها طبق الفاكهة و هذا يفسر وجود كدمة فى قدمها اليسرى التى اصطدمت بالطاولة بعدها اختل توازنها فسقطت على السكين التى كانت تمسكها و كان من الممكن ان تنجو من هذه الطعنة الا انها بينما اثناء سقوطها ارتطم راسها بحافة السرير و هذا ما عرفناه من الجرح الموجود على جبهتها و بالتاكيد فقدت الوعى على اثره فلم تتمكن من طلب المساعدة و بقيت تنزف حتى ماتت...
- لا اصدق هذا هل ستغلق القضية بناء على هذا الاستنتاج ,لا اعتقد انها مجرد حادثة , انا متأكدة من انها جريمة يا حضرة الشرطى يجب ان تحققوا جيدا فى القضية !
- بالطبع سوف نكمل التحقيقات لكننى اؤكد لك من الان انها ليست جريمة قتل .
- من الواضح انك لا تعطى الامر اى اهمية , لذلك اعلمك باننى ساقدم شكوى ضدك و اتهمك بالتقاعس عن اداء عملك .
- سيدتى انا اقوم بواجبى على اكمل وجه كما اننى اخبرتك بان التحقيقات سوف تستمر الى ان نتأكد من صحة ما توصلنا اليه ,
 و الان ما الامر الغريب الذى اردت اخبارى به ؟
- سوف تسخر منى بالتأكيد لكن لا يهم , اردت اخبارك انى  رأيت صديقتى المغدورة عندما دخلت الى هنا قبل قليل كانت تقف على يسارك و تتحدث اليك و بالطبع لم تسمعها وانا كذلك لم اكن اعرف انها المقتولة وقتها كيف لم ادرك الامر على الفور ما اقوله غريب انا اعرف لكن كيف يمكن تفسير ما رأيت ...
- ليس لدى اى تفسير لكلامك هذا كما اننى لا اؤمن بما يسمى اشباح و لا اصدق ما لا أراه...
- اجل اعرف , لكن انا متأكدة اننى رايتها تقف هناك كانت شاحبة و ملابسها مغطاة بالدماء حتى انها وضعت يدها على كتفك كأنها ارادت ان تلفت انتباهك لشىء ما , لن احاول حملك على تصديقى كما لا يهمنى ما اذا كنت تصدق بوجود الاشباح ام لا , لكن اريد ان اسألك عن سبب وجود دماء على كتفك الايسر ...

يتبع .....


اقرا بقية اجزاء قصه شبح القتيله من هنا :


هناك تعليق واحد:

  1. لم يكن توقعى صحيح بل الحقيقه اغرب مما كنت اتخيل
    ما هذا انها هيا القتيله بل انها شبح القتيله ما هذا لم استوعب
    سوف اذهب الى الجزء الرابع لعلى اجد الاجوبه على تسأولاتى

    ردحذف