10 صورة مسكونة من القرن الـ19



 تحدثنا من قبل عن عادة تصوير الموتى التى انتشرت فى القرن التاسع عشر و كان التصوير بعد الوفاة أو (تذكار الموت) وسيلة شعبية لتكريم و تخليد ذكرى الموتى. و عرضنا فى الموضوع السابق مجموعة من صور الموتى و الفرق بين الصور التى تم عرضها فى السابق و الصورة الموجوده ادناه هو ان هذه الاخيرة مسكونة بارواح الموتى الموجودين فيها على حد قول ذويهم , أخذت معظم هذه الصور بعد الموت بفترة وجيزة لا تكفى لظهور اعراض التحلل على الجثث لذلك يصعب على من لايملك خلفية عن حقيقة الصور معرفة انهم جثث هامدة و كانت صور الأطفال هى الاكثر شيوعا وقتها ربما السبب هو معدل وفيات الأطفال الذى  كان مرتفعا خلال العصر الفيكتوري .......

 

 










ليست هناك تعليقات