صاحب الابتسامة العريضة


خلال الـ60 عام الماضية تم الابلاغ عن عدد ليس بقليل من القصص الغريبة عن لقاءات بين بعض الاشخاص و مخلوق غريب ذو وجه مبتسم بطريقة مهووسة مخيفة صنف فيما بعد على انه من الكائنات الفضاية واطلق عليه اسم "الرجل المبتسم". و اتهم بانه السبب وراء وقوع العديد من الكوارث .....
وظهر الرجل المبتسم لأول مرة عام 1966، وفقا لما ذكره جون كيل محقق الخوارق الذي قدم مخلوقات خفية أخرى للعالم ,عرف الرجل المبتسم ايضا باسم "Mothman" او الرجل العثة , في كتابه"مخلوقات غريبة عن الزمان والمكان" الذى صدر عام 1970 عرض كيل ما يعتبر اول لقاء مع الرجل ذو الابتسامة الشريرة. روى الكتاب ان اول مقابلة حدثت مع مجموعة من الاولاد كانوا يسيرون عبر شارع طويل في نيو جيرسي و كان هذا في أكتوبر 1966. معروف ان هذا الشارع وقعت فيه حادثة قبل فترة قصيرة عندما ادعت امرأة ان رجل اخضر طويل اخذ يطاردها كان الاولاد على علم بقصة المرأة هذه لكنهم لم يصدقوها الى ان رأوا بانفسهم الرجل نفسه الذى طارد المرأة كان يقف وراء سياج ويتطلع الى احد المنازل، وصفه الاولاد بانه كان يرتدي بدلة تتكون من قطعة واحدة خضراء تخفيه اذا ما وقف وسط النباتات. كما لاحظ الأولاد عندما نظر اليهم انه يبتسم ابتسامة عريضة امتدت من الأذن إلى الأذن كما قالوا ان عيناه مستطيلتان،الغريب ان الاولاد لم يذكروا شيئا عن اذناه او شعره او انفه وقد يعنى هذا انه لا يملك اى منهم .
بعد ثلاثة اسابيع بالتحديد يوم 2 نوفمبر 1966 بائع ماكينات خياطة كان عائدا فى وقت متأخر من رحلته إلى ماريتا بولاية أوهايو و في طريقه إلى منزله الواقع فى فيرجينيا الغربية عندما توقف فجأة بسبب مركبة غريبة تسد الطريق امامه وهو الطريق السريع 77 بالقرب باركرسبورغ، فيرجينيا الغربية , وصف البائع هذه المركبة بانها اغرب شىء راه على الاطلاق فهى تشبه مصباح كيروسين ضخم ,

فتح بها باب جانبى صغير خرج منه رجل يرتدى حلة زرقاء من قطعة واحدة على حد قول البائع فان الرجل كان شكله غريب جدا فعيناه طويلتان و يرتسم على وجه ابتسامة عريضة مخيفة ’ اضاف بائع الماكينات ان الرجل المبتسم تواصل معه عن طريق الافكار فقط و طرح عليه عدة اسئلة قبل ان ينهى حديثه قائلا (سوف نرى بعضنا مرة اخرى) بعدها عاد الى مركبته وصعد بها الى السماء ..بعد فترة ادعى بائع الماكينات ان الرجل المبتسم جاء لزيارته مرة اخرى وتحدث معه واخبره انه كائن من كوكب يسمى لانولوس موجود فى مجرة اخرى , بعد تلك الحادثة قرر البائع تدوين قصته فى كتاب لكنه توفى قبل اصداره عام 1990 ويقال ان الرجل المبتسم له يد فى موته . الجدير بالذكر هو ان زوجة البائع و بعض من معارفه صرحوا بانه كان يتصرف بطريقة غريبة بعد الحادثة الاولى وكان كمن اصيب بالجنون.

قصة اخرى اشتهرت عن مقابلة الرجل المبتسم وقعت مع زوجين كانا يسيران فى احد الشوارع خلال وقت متاخر عندما قابلا رجل بدا انه فى حالة سكر و اخذ يرقص على الارصفة ويقفز هنا وهناك الى ان اختفى فجأة ثم ظهر مرة اخرى على الجهة الاخرى من الطريق يقول الزوجان انه وقف على اطراف اصابعه كانما ينوى التسلل لكنها سار بسرعة كبيرة بالضبط كما تفعل شخصيات الرسوم المتحركة وحين اقترب منهما ظهرت ملامحه المخيفة كانت عيناه غريبتان جدا وعلى وجهه ابتسامة واسعة كابتسامة المجانين , هربا منه بسرعة لكنه اخذ يطاردهم الى ان خرجا الى شارع مضاء وبه عدد من المارة .
بعدها توالت البلاغات عن مشاهدة الرجل المبتسم الذى يبدو انه تخلى عن لطفه الذى اتسم به فى المقابلات السابقة عندما تسبب فى موت عدد من المواطنين بلغ عددهم 46 شخص بعد اسقط بهم احد الجسور ومن هذه الاحداث جاءت قصة فيلم The Mothman Prophesies عام 2002 الذى قام ببطولته ريتشارد جير , بالاضافة الى فيلم Mothman الصادر عام 2010 والذى تناول قصة مجموعة شباب يسعى لقتلهم كائن شرير ...

بعدها اشتهر الرجل العثة او الرجل المبتسم على انه نذير شؤم فظهوره فى مكان ما يعنى وقوع كارثة , ازدادت التقارير و الشكاوى من و عن هجمات الرجل المبتسم وقدمت كلها فى اوقات متقاربة مع بلاغات عن مقابلات مع كائنات فضائية و رؤية مركبات غريبة وصل الامر الى ادعاء البعض بانهم اختطفوا من قبل الكائنات الفضائية كل هذا ادى الى تكذيب قصة وجود الرجل المبتسم بالكامل و الاتجاه الى القول بان الامر كله كان مجرد كذبة اخترعها المحقق كيل لزيادة مبيعاته فى حين ذهب اخرون الى التصديق بوجود هذا الكائن على الرغم من عدم مقابلته شخصيا....فى النهاية وجب القول بانه حتى يومنا هذا لم يتم التوصل الى اى ادلة ومعلومات تنفى او تؤكد وجود الرجل المبتسم ....

ليست هناك تعليقات