الوجوه الزرقاء


استيقظت كارولينا اولسون من نومها بتاريخ 3 ابريل من عام 1908 لتجد نفسها فى عالم مختلف و سط عائلة مختلفة , وعندما نظرت فى المرآة كانت الصدمة الاكبر...
لا يعرف السبب الحقيقي وراء ما حدث لكارولينا واختلفت الاقاويل بخصوص ماهية الحادث الذى ادى الى اصابتها بهذه الحالة فهناك من قالوا بانها كانت تعبر النهر المتجمد اثناء عودتها الى بيتها بقرية اوكنو - السويد عندما سقطت فاصيب رأسها اثر ارتطامها بالجليد , وهناك من ذهبوا الى القول بانها غرقت فى النهر لكن تم انتشالها فى اللحظات الاخيرة فى حين ذهب اخرون الى الى القول بانها تعثرت فى شيء ما وسقطت على وجهها فاصيب فكها وهذا هو السبب وراء الم اسنانها لكن ايا ما كانت الحقيقة فانه فى النهاية عادت كارولينا الى بيتها باصابة فى الرأس والم قوي فى اسنانها .
اعتقد والد كارولينا وهو صياد وامها ايضا ان السحر هو السبب ففى عام 1889 كانت الخرافات سائدة فى ذلك الوقت كان ان القرية التى عاشت بها كارولينا كانت معزولة تماما لذا لم تتلقى كارولينا العناية الطبية اللازمة و لم يكن هناك شيء يمكن فعله للتخفيف من الامها الا ان تذهب للنوم على امل ان يكون الالم قد اختفى عند استيقاظها .. بالفعل نامت كارولينا و عندما اسيقظت كان الالم قد ذهب و معه العالم الذى عرفته , ماتت امها و اثنان من اشقائها و وجدت نفسها بين اشخاص غرباء يدعون انهم اسرتها , الصدمة الاكبر عانت منها كارولينا حينما نظرت فى المرآة و وجدت امامها امراة اخرى لا تعرفها .. فما لا لم تدركه كارولينا هو انها وضعت رأسها على الوسادة فى احد ايام سنة 1889 واستيقظت عام 1908 اى انها نامت ما يقارب ال32 عام لذلك لم ترى فى المرآة كارولينا ذات الـ14 التى كانت عليها قبل ان تنام وبدلا منها وجدت امرأة كبيرة فى سن 46 اى انها قضت فترة شبابها كلها فى النوم ..
نوم طويل :
فى البداية احضر والد كارولينا العديد من الاطباء لفحصها بعد بضعة ايام من نومها لكن احد منهم لم يعرف ما الذى اصابها و لا كيفية ايقاظها , و بعد مرور 14 عام على كارولينا وهى نائمة وضعت فى مشفى لمدة شهر وهناك اجريت عدة محاولات لايقاظها ما بين وخزها بالابر الى حتى صعقها بالكهرباء لكن كلها باءت بالفشل , اعيدت كارولينا الى منزلها مستكملة نومها هناك و بعد وفاة والدتها عام 1905 احضرت خادمة للاهتمام بها فكانت تطعمها كأسين من الحليب كل يوم والغريب ان كارولينا كانت تبتلع بطريقة عادية , و ماهو غامض جدا بخصوص كارولينا هى تلك الافعال التى كانت تقوم بها اثناء نومها ودون ان تستيقظ كالصلاة و المشى احيانا حتى انها بكت عندما ماتت امها و كذلك عندما مات اشقائها .
بعد الاستيقاظ :
فى الايام الاولى بعد ان استيقظت كارولينا عانت من حساسية الضوء و صعوبة فى الكلام , كانت تتذكر كل شيء حدث قبل ان تنام وكانه حدث بالامس كما قالت ان حلم ما كان يراودها طوال فترة نومها و كانت ترى فيه وجوه زرقاء مغمورة فى مياه , الغريب فى الامر ان اشقائها كانوا قد ماتوا غرقا "فهل هذا هو تفسير حلمها" , نالت كاورلينا قسطا كبير من الشهرة لم تكن كلها فى صالحها فكثير من الناس اتهموا كارولينا واسرتها بالكذب وبان كارولينا لم تكن نائمة بالفعل طوال هذه السنوات انما ادعت اسرتها ذلك لحمايتها من الناس بعد اصابتها بمرض نفسى , والسبب الذى دفع هؤلاء الناس الى الاعتقاد بكذب اسرة كارولينا هو من وجهة نظرهم استحالة بقاء الشخص على قيد الحياة بتناول كوبين من الحليب المحلى فقط كل يوم لمدة 32 عام !!
عاشت كارولينا الى ان بلغت الـ89 من عمرها وتوفيت عام 1950 , و ما يزال السبب مجهول وراء نومها الطويل هذا .... 

هناك تعليق واحد:

  1. أنا تعرضت لضربه حصى في الرأس وخرج من رأسي القليل من الدماء ولم أعر الموضوع للإهتمام الا أنني أحسست بالنعاس فنمت ولم أصحوا الا بعد 3 أيام وكانت أسرتي قد أصابها الخوف والهلع ونقلوني الى المشفى وأنا نائمه الا ان الأطباء لم يعرفوا السبب الذي أدى الى حالتي هذه ..وصحوت بعدها وكان الأمر عادي بالنسبه لي ....أنا على ثقه أن هناك أشياء في الحياة يستحيل على العلم تفسيره ﻷنها خارجه عن ارادتنا

    ردحذف