الإتصال بالموتى


في عام 1969 "كارل أبهوف" موسيقي الروك من نيو جيرسي تلقى مكالمة هاتفية من جدته أجل ليس هناك أي شيء غير عادي في إتصال يأتي من الجدة لكن في حالة كارل فهذا غير عادي أبدا ببساطة لأن جدة كارل المتصلة وافتها المنية قبل يومين فقط من هذه المكالمة الهاتفيه !! في حياتها كانت الجدة على علاقة قوية بكارل و كانت تهتم لأمره كثيرا حتى أنها كانت تتصل بأصدقائه إذا تأخر عن البيت و لأنها صماء كانت تكتفي بترك رسالة صغيرة لكارل مع من قامت بالإتصال به من اصدقائه و هي "قل له ان يأتي" أما اصدقاء كارل فقد كانوا يتذمرون دائما من اتصالات الجدة و طلبوا من كارل ألا يعطيها أرقام هواتفهم , مر وقت طويل لم تتصل فيه الجدة فظن كارل انه لن يسمع صوتها مجددا لكنه كان على خطأ فذات ليلة بينما هو جالس مع أصدقائه في الطابق السفلي من شقة صديق له في مونتكلير/ نيو جيرسي، جاءت والدة صديقه و قالت أن هناك شخصا ينتظر كارل على الهاتف. عندما ذهب كارل إلى الطابق العلوي وجد نفسه يتحدث إلى امرأة عجوز أدرك على الفور أنها كان جدته. قبل أن يتمكن من سؤالها كيف تتصل به انقطع الخط , اتصلت الجدة عدة مرات بعدها و في كل مرة كان يسألها كيف تتصل كانت نتهي المكالمة إلى ان توقفت بعد فترة و مع ذلك كان كارل متأكد من وجودها حوله و يشعر بانها تراقبه دائما .
مكالمة أخرى هاتفية تقشعر لها الأبدان جاءت من وراء القبر وقعت في يلمسلو/ شيشاير عام 1977، عندما تلقت امرأة شابة تدعى "مريم ميريديث" مكالمة في منزلها من ابن عمها "شيرلي" من مانشستر. ارتجفت ماري عندما سمعت صوت شيرلي ، لأنها كانت قد تلقت مكالمة هاتفية أخرى قبلها من خالتها اخبرتها فيها بموت شيرلي المأساوي في حادث سيارة قبل ساعة واحدة فقط. مرة أخرى قبل أن يتم استجواب المتصل أقفل الخط.
في عام 1995 على محطة إذاعية في ليفربول ظهر وسيط يدعى "جيمس بيرن" ادعى انه قادر على  نقل الرسائل من العالم الآخر، وكان ضيفا ذو شعبية كبيرة. واحدة من المستمعات حاولة جاهدة الوصول إلى السيد "جيمس" لتتصل بجدها الذي توفي قبل عام لكن لسوء الحظ لم تتمكن من الإتصال بسبب كثرة المتصلين و إنشغال الخط , وفي الأحد الأيام كانت جالسة تستمع للبرنامج حوالي الساعة العاشرة مساء رن هاتفها عندما رفعت سماعة الهاتف على اذنها سمعت صوته , انه جدها المتوفى قال لها " كل شيء على ما يرام هنا انا مع جدتك و اصدقائي انتبهي لنفسك و لا تتعلقي بالماضي بل سيري إلى الامام على الذهاب الآن إلى اللقاء" لم تصدق ويلسون نفسها وقفت قرب الهاتف ترتجف لم تنطق بكلمة , بعد ان استفاقت من صدمتها ارادت ان تعرف ما إذا كان الأمر مزحة من أحدهم فقامت بطلب الرقم 1471 لمعرفة رقم الهاتف الذي وردت منه المكالمة الأخيرة لكنها صدمت عندما سمعت المجيب الالى للخدمة يملي عليها ارقام هاتفها , كيف كانت المكالمة من هاتفها و إلى هاتفها ايضا , عندها اقتنعت السيدة ويلسون بأن جدها اتصل بها من قبره !!
عام 2011 محقق خوارق من دانفيل/ بنسلفانيا، تلقى رسالة من رجل يريد تفتيش منزله بسبب حدوث عدة أنشطة خارقة تدل على وجود أشباح. قدم المتصل نفسه على انه "جورج" فقط دون ألقاب ثم ترك رقم هاتف مختلف عن الذي اتصل به. قام المحقق بطلب رقم الهاتف الذي تركه جورج عندها اجابته امرأة فسألها ما إذا كان يمكنه أن يتكلم مع "جورج". بعد لحظات طويلة من الصمت، ردت المرأة قائلة أن جورج قتل في حريق داخل منزله قبل عشر سنوات. عندما سألها المحقق عن رقم الهاتف الذي اتصل منه جورج قالت له ان هذا الرقم كان ملكا لجورج قبل وفاته ...!

قصص رعب | قصص مخيفة | قصص مرعبة | قصص واقعية | قصص حقيقية | قصص جن | قصص سحر | قصص مس | قصص عفاريت | قصص اشباح | جرائم حقيقية | جرائم بشعة | جرائم مخيفة | وراء الطبيعة | كوابيس | قتلة | سفاحين | مجرمين | تعذيب | قتل | اختفاء | اختطاف | صور مرعبة | صور رعب | منازل مسكونة | ظواهر غامضة | فضائيين | فوبيا | مخاوف | خوف | اساطيرBizarre Experiments | Conspiracy | Haunted Cursed | Haunted Objects | Demons | Exorcisms | Mysteries Ghosts| Ghouls Demons | Investigations | Miracles | Paranormal | Paranormal Photos | Phobias | Strange Deaths | Tragic Deaths | Dark History | Tragedy | True Crime | Ufos | Aliens | Unsolved Mysteries | Urban Legend | Superstition | Folklore | Weird

ليست هناك تعليقات