مأساة عائلة سورينسي


تعود أحداث هذه القصة إلى عام 1800 تقريبا في  جورجيا ببلدة سورينسي بالتحديد حيث سميت البلدة بإسم أشهر أسرة سكنت بها و التي كانت تمتلك مزرعة على أطراف البلدة , كانت عائلة سورينسي عائلة عادية أحبها الناس عاشت العائلة حياة هادئة لفترة طويلة في بيتهم وسط مزرعتهم . لكن لسوء الحظ فإن الأمور في المنزل المحبوب لعائلة سورينسي لم تبقى على حالها بل اتخذت و بشكل سريع و غير متوقع منعطفا نحو الأسوأ عندما بدأت الاحداث المخيفة في الوقوع أمام أعين أفراد الأسرة جميعا كانت الابواب و النوافذ تفتح و تغلق بقوة من تلقاء نفسها و تتحرك الاشياء من أماكنها لكن كل هذه الاحداث لم تكن مخيفة مقارنة بالأهوال التي مرت بها العائلة فيما بعد . أخذت الافعال الشبحية تزداد عنفا من يوم لآخر , الاغراض تتطاير وتخرج من الارفف وتسقط على الارض فتتحطم الساعة القديمة كانت تدق 13 دقة في كل مرة ثم بعدها بدأ الجميع يرون أعين حمراء في الغرف المظلمة تحوم حول افراد الاسرة و هم نيام فحرمت الجميع من النوم طوال الليل , بالاضافة إلى التصرفات المزعجة الاخرى والتي كانت تمارس اثناء تناول العائلة للوجبات فقد كانت الاشباح تقدم على ايقاع الاطباق و إلقاء الطعام بعيدا هنا وهناك , خلال ايام طوال عاشت الاسرة أوقات مريرة , و عانت من التعذيب على يد مخلوقات غير مرئية تسعى للانتقام من الاسرة لسبب مجهول .

 قررت عائلة سورينسي مغادرة المنزل وتركه للاشباح لكن الاشباح لم يرضها هذا القرار لذا بدأت تزيد من هجماتها التي اصبحت أكثر حدة وعنفا و استهدفت تلك الهجمات أطفال عائلة سورينسي فهدت حياتهم بالخطر , أولا وجهت الهجمات إلى الطفلة التى عانت أشد العناء من صفعات و ترويع فقد كانت الاشباح تشدها من شعرها وهي نائمة حتى تسقطها من على سريرها لكن الهجمات الاخطر وجهت لأحد الاولاد بالتحديد يوم مغادرة عائلة سورينسي للبيت حيث قامت الاشباح بضرب الصبي بالمسند المعدني للموقد و انهالت ضربات الاشباح على رأس الصبي الصغير امام شقيقه الذي لم يتمكن من مساعدته بعد ثوان توقفت الضربات و عاد المسند مكانه إلى جوار المدفأة وترك الصبي بين الحياة والموت ينزف من عدة جروح خطيرة .

غادرت عائلة سورينسي البيت بالفعل و ترك مهجورا لسنوات أصبح خلالها مزارا سياحيا للباحثين و الروحانيين ورجال الدين كانوا جميعا يبحثون عن سبب للهجمات التي استهدفت عائلة سورينسي فخرج البعض منهم بنظرية مفادها أن السيد سورينسي نفسه قد باع روحه للشيطان من أجل الحصول على الثروة في حين فسر آخرون سبب الهجمات بأن الاشباح كانت تحاول طلب المساعدة من العائلة لكنها قوبلت بالرفض و عدم التفاهم من افراد اسرة سورينسي لذا قررت الانتقام منهم ونظريات عديدة أخرى قيلت عين القضية لكن كلها نظريات لم تثبت صحتها و لم يتوصل أحد لمعرفة الحقيقة بالرغم من كثرة الباحثين والمحققين و الكتاب الذين أصدروا كتب كاملة تحدثوا فيها عن قضية منزل عائلة سورينسي الغامضة , جدير بالذكر ان بيت اسرة سورينسي احترق بالكامل عام 1925 و السبب مجهول .....


قصص رعب | قصص مخيفة | قصص مرعبة | قصص واقعية | قصص حقيقية | قصص جن | قصص سحر | قصص مس | قصص عفاريت | قصص اشباح | جرائم حقيقية | جرائم بشعة | جرائم مخيفة | وراء الطبيعة | كوابيس | قتلة | سفاحين | مجرمين | تعذيب | قتل | اختفاء | اختطاف | صور مرعبة | صور رعب | منازل مسكونة | ظواهر غامضة | فضائيين | فوبيا | مخاوف | خوف | اساطيرBizarre Experiments | Conspiracy | Haunted Cursed | Haunted Objects | Demons | Exorcisms | Mysteries Ghosts| Ghouls Demons | Investigations | Miracles | Paranormal | Paranormal Photos | Phobias | Strange Deaths | Tragic Deaths | Dark History | Tragedy | True Crime | Ufos | Aliens | Unsolved Mysteries | Urban Legend | Superstition | Folklore | Weird

هناك تعليقان (2):

  1. جميلة جدااا

    ردحذف
  2. بعد 125 احترق البيت !

    ردحذف